الثورة والدولة قبل 3 أشهرلا توجد تعليقات
تقرير يرصد أبرز "سجناء الرأي" في عام 2018 بمصر 
الكاتب: الثورة اليوم

قضت محكمة جنايات الجيزة، اليوم الإثنين، بتأييد إخلاء سبيل المُدوّن والناشط “وائل عباس“، بتدابير احترازية، وذلك بعد اعتقاله قبل نحو ستة أشهر؛ على خلفية اتهامات تتعلق بـ “التحريض على قلب نظام الحكم”. بتدابير احترازية.. جنايات الجيزة تؤيد إخلاء سبيل المُدوّن "وائل عباس" وائل عباس

كما رفضت المحكمة استئناف نيابة أمن الدولة على قرار سابق للمحكمة بإخلاء سبيل “وائل عباس” ومتهمين آخرين، هما “وليد الشوبكي” الباحث بجامعة “واشنطن” الأميركية والمُصوّر “مؤمن حسن”، حسب ما أفادت به وسائل إعلام محلية السبت.

وقُبض على “عباس” في 23 مايو الماضي، دون إذن من النيابة، بحسب بيان نشرته سابقًا الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، وحقَّقت معه نيابة أمن الدولة العليا لأول مرة في اليوم التالي للقبض عليه، وحُبس احتياطيًا منذ ذلك الحين بقرارات من نيابة أمن الدولة.

وظلَّ المُدوّن المصري “وائل عباس” قيد الحبس الاحتياطي على ذمة التحقيقات في القضية التي يواجه فيها مع آخرين اتهامات من بينها الانضمام لجماعة محظورة والتحريض على قلب نظام الحكم وبثّ شائعات كاذبة.

وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش” قد قالت: إنه منذ وصول عبد الفتاح السيسي إلى منصبه عام 2014، أصبحت مصر إحدى أسوأ الدول التي تسجن الصحفيين، حيث جاءت بين أعلى 3 مراتب عالمياً من حيث عدد الصحفيين المسجونين عام 2017، بحسب “لجنة حماية الصحفيين”.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
وفاة المعتقل "شعبان الأسود" نتيجة الإهمال الطبي بسجن "وادي النطرون
وفاة المعتقل “شعبان الأسود” نتيجة الإهمال الطبي بسجن “وادي النطرون”
توفي المعتقل "شعبان محمود الأسود"، أمس الإثنين؛ نتيجة للإهمال الطبي الذي تعرَّض له داخل محبسه بسجن "وادي النطرون 430"؛ إثر إصابته بسرطان
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم