خطأ "البرادعي" القاتل خطأ “البرادعي” القاتل
قبل 4 أسابيعلا توجد تعليقات
يعد المدير السابق لوكالة الأمم المتحدة للطاقة النووية، والفائز بجائزة "نوبل" للسلام، "محمد البرادعي"، أحد أبرز الوجوه السياسية المعارضة على الساحة المصرية في
المُرَقِّعُونَ في الأَرض المُرَقِّعُونَ في الأَرض
قبل شهر واحدلا توجد تعليقات
المُرَقِّعُونَ في الأَرض.. أَرَادُوا أنْ يُوثِقُوهُ فَعَقَلَهُم، وأنْ يُثْبِتُوهُ فَعَقَرَهُمْ!! ، ومَا كَفرَ الرجلُ بمبادِئِهِ وإنْ كانَ كَفَرَ بالإسلام!! ومَا
انتصار شبكات التواصل الاجتماعي على إفك المستبدين انتصار شبكات التواصل الاجتماعي على إفك المستبدين
قبل شهرينلا توجد تعليقات
من بين عناصر أخرى، اضطلعت شبكات التواصل الاجتماعي بدور أساسي في تشكيل رأي عام عربي وعالمي رافض لجريمة القتل البشعة التي أسقطت الصحافي السعودي جمال خاشقجي ومصر على
عن حروب الشوفينية العربية عن حروب الشوفينية العربية
قبل شهرينلا توجد تعليقات
ذات صباح، ليس بعيدًا، كتب صديقي: الكويت تمثلني، كلنا شعب الكويت، كان ذلك لمناسبة خبرٍ منشور تقول سطوره إن الكويت رفضت طلباً من رئيس وزاء الاحتلال الصهيوني
هدف الإتاحة للتعليم بمصر لم يتحقق بعد هدف الإتاحة للتعليم بمصر لم يتحقق بعد
قبل شهرينلا توجد تعليقات
في عام 2012 بلغ عدد المواليد المسجلين لدى الجهات الرسمية المصرية؛ مليونين و630 ألف طفل، كان من المفترض أن يلتحق هؤلاء بمرحلة التعليم ما قبل الابتدائي عند بلوغهم أربع
الرؤساء الشعبويين.. هل منهم من "يبيع البطاطس" غير السيسي؟ البطاطس.. والجيش.. والشعب الغلبان
قبل شهرينلا توجد تعليقات
تعلمنا في المدرسة أن الأطعمة عدة أنواع, منها البروتينات كاللحوم وبعض البقوليات, ومنها الفيتامينات كما في الفواكه وبعض الخضروات, ومنها المعادن كالكالسيوم والصوديوم
وزير عراقي أسبق يحذر من علاقة السيسي بالكيان الصهيوني  “البتنجان” أخطر من البطاطس يا مصر
قبل شهرينلا توجد تعليقات
"البتنجان" أخطر من البطاطس يا مصر (1) الوقائع تكبر على الكلمات، والخبل يحاصر العقل في زاوية ضيقة من العالم المختل، فلم يعد لدى العقلاء مقدرة على مجاراة طوفان العبث
أبرزها إقالة "الجبير" و"آل الشيخ".. العاهل السعودي يصدر قرارات ملكية بعض الأزمات التي خلقتها جماعة “ابن سلمان” لمستقبل المملكة!
قبل شهرينلا توجد تعليقات
أولى الأزمات التي خلقتها جماعة "ابن سلمان" لمستقبل المملكة هي توهين الانتماء للإسلام، وقد تحقق هذا التوهين من خلال قرارات لا يمكن تفسيرها بغير هذا الهدف. فمن ذا
ذابت الجثة.. نتمنّى ألا تذوب الحقيقة ذابت “الجثة”.. نتمنّى ألا تذوب الحقيقة
قبل شهرينلا توجد تعليقات
كان سؤال أين الجثة..؟! الشغل الشاغل في قضية اغتيال الشهيد جمال خاشقجي على مدار الأسابيع الماضية، وهو سؤالٌ على قدر أهميته، إلا أنه ليس جوهر القضية، بل كان يبدو لي
في عهد السيسي.. "العفو الدولية" تصف مصر بـ "السجن المفتوح للمنتقدين"  كم ذا بمصر من “خاشقجي”.. ولكن لا بواكي لهم
قبل شهرينلا توجد تعليقات
منذ اختطاف الصحفي الشهيد "جمال خاشقجي" رحمه الله تعالى داخل سفارة دولته بمدينة إسطنبول التركية، قامت الدنيا ولم تقعد منذ تلك اللحظة، في كل مصر من أمصار الكرة

دوائر التأثير

الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم